سمكة قرش كبيرة التهمت ذراعه.. حادث مروع لطفل أوكراني في أحد شواطئ مصر السياحية

2

فقد طفل أوكراني إحدى ذراعيه، في هجوم “نادر” لسمكة قرش وقع خلال عطلة نهاية الأسبوع الماضي، في مدينة شرم الشيخ السياحية، شمال شرقي مصر. جاء ذلك في بيان لوكالة الأنباء الأوكرانية الرسمية، الأربعاء 28 أكتوبر/تشرين الأول 2020، نقلته وكالة “أسوشييتد برس” الأمريكية.

الوكالة الأمريكية نقلت عن مسؤول بقطاع الصحة المصري- لم تسمه- قوله إن الهجوم تسبب أيضاً في فقدان مرشد سياحي إحدى ساقيه.

فيما أكد اللواء خالد فودة، محافظ جنوب سيناء، في تصريحات صحفية، اليوم، أن الحالة الصحية للمصابين الثلاثة مستقرة ويتلقون العلاج.

وزارة البيئة المصرية

ففي بيان لوزارة البيئة المصرية، أصدرت ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، تكليفاً “بتشكيل مجموعة عمل من المختصين بمحميات جنوب سيناء؛ لدراسة ملابسات الحادث وجمع المعلومات من جميع المصادر وبالأخص من شهود الحادث الذين كانوا بالمنطقة وقت وقوع الهجوم، مع تحليل تلك البيانات والمعلومات طبقاً للبروتوكولات المستخدمة عالمياً في تحقيقات حوادث هجوم أسماك القرش على البشر”.

حسب البيان نفسه، “فقد نتج عن أعمال فحص ملابسات الحادث، أن اثنين من المصابين سائحان من دولة أوكرانيا (أم وابنها)، إضافة إلى المرشد المرافق للفوج السياحي على اللنش التابع لمركز غوص بشرم الشيخ والذي كان يمارس بعضهم رياضة الغوص والآخرون رياضة السباحة السطحية بمنطقة غوص (الشارك ريف) بمحمية رأس محمد”.

بيان الوزارة أكد “تعرُّض الطفل المصاب الذي كان ضمن المجموعة التي كانت تمارس رياضة السباحة السطحية والتي كانت تضم عدد 6 أفراد، إضافة إلى المرشد المصري لهجوم من سمكة قرش، مما ترتب عليه إحداث إصابة، وأرغم المجموعة على الصعود بالمنطقة الضحلة من الشعاب المرجانية والاستغاثة باللنش المستخدم في تنفيذ الرحلة”.

وأوضح بيان الوزارة أيضاً، أن هذه السمكة من نوع القرش المحيطي ذي الزعنفة البيضاء (Oceanic Whitetip Shark)، قُدِّر حجمها بمترين تقريباً.

الوزيرة أصدرت أيضاً أوامر بالوقف الفوري لجميع الأنشطة البشرية في محيط حدوث الهجوم، طبقاً لما هو متبع عالمياً في حالات هجوم أسماك القرش على البشر، “وهو إجراء احترازي؛ لضمان عدم تكرار حادث الهجوم على أشخاص آخرين خلال الأيام التالية للحادث”، حسب البيان نفسه.

حادث نادر

تقول الوكالة الأمريكية، إن الطفل كان برفقة والدته والمرشد يشاهدون الشعاب المرجانية في محمية رأس محمد، حين هاجمتهم سمكة القرش، الأحد الماضي. 

يشار إلى أن هجمات أسماك القرش نادرة في منطقة البحرالأحمر بمصر في السنوات الأخيرة.

لكن في عام 2010، تسببت سلسلة من هجمات أسماك القرش في مقتل سائح أوروبي وتشويه آخرين، قبالة سواحل شرم الشيخ.

Comments are closed.