من هو القائد العربي الذي فتح الصين

3

من هو القائد العربي الذي فتح الصين ؟ هو أحد الأسئلة التاريخية الشائعة التي تتعلق بالفتوحات العربية، فقد كان للعرب تاريخ حافل بالفتوحات والانتصارات العظيمة التي كُلِّلت معارك العرب بفضل جهود قوَّادهم وذكائهم، وجسارة جيوشهم وإقدامهم بالفتح والنصر المُستمر، وفي هذا المقال سنسلط الضوء على أحد القواد العُظماء الذي فتح الصين، كما سنذكر أبرز منارات حياته وصفاته.

من هو القائد العربي الذي فتح الصين

القائد العربي الذي فتح الصين هو قتيبة بن مسلم، وقد فتح قتيبة بن مسلم جزئًا من أرض الصين في عام ست وتسعين وهي منطقة تُسمى كاشغر، ثم بعث إلى ملك الصين بكتاب يتوعَّد فيه الوصول إلى أرض الصين كلها وأنَّه سيطأ بلاده ويجعلهم يدخلون الإسلام أو يدفعون الجزية، ثم بعد ذلك جرت العديد من المراسلات بي قتيبة بن مسلم وملك الصين التي انتهت باتِّفاق بين الطرفين بعد أن أرسل ملك الصين عددًا من الأشراف ومعهم الكثير من الأموال الطائلة والذهب بالإضافة إلى شيء من تراب البلاد ليطأها قتيبة بن المسلم ويفدي بذلك يمينه، فقبل بذلك وتراجع عن إتمام الغزو حتى توفي رحمه الله.[1]

شاهد أيضًا: من هو العالم العربي الذي اسس مكتبة على حسابه الخاص سميت خزانة الحكمة

قتيبة بن مسلم

هو قتيبة بن مسلم بن عمرو بن حصين بن الأمير أبو حفص الباهلي، أحد أبرز القوَّاد العرب الذي ترك أثره وبصمته في تاريخ الفتوحات العربية والإسلامية، ويعود الفضل له في الكثير من الفتوحات الإسلامية في عدد من دول آسيا، فقد فتح بلاد الصين وبلاد ما وراء النهر وسمرقند وعددًا من الدول التي يُطلق عليها اليوم اسم الجمهوريات الإسلامية والتي انفصلت عن الاتحاد السوفيتي.

نشأة قتيبة بن مسلم

نشأ قتيبة بن مسلم في أرض العراق حيث كان والده مسلم بن عمرو أحد أصحاب والي العراق مصعب بن عمير والذي كان يُساعده في الكثير من الفتوحات، نشأ قتيبة على حُبِّ الفراسة وفنون القتال فقد تعلَّم ركوب الخيل واسخدام السيف والرمح منذ صغر سنِّه، وكذلك فقد تعلَّم أيضًا الكثير من العلوم التي تعلق بالفقه والقرآن الكريم، شارك قتيبة في العديد من الغزوات وهو في بداية شيبابه، وقد رأى فيه الكثير من القوَّاد قائدًا عظيمًا، وقد أوصى به القائد المهلب بن أبي صفرة عند والي العراق الحجاج بن يوسف الثقفي، والذي بدوره ولَّاه عددًا من المهام ليختبر شجاعته فكان لقتيبة أن كان جديرًا وأهلًا بهذه المهام.[2]

شاهد أيضًا: القائد الذي فتح بلاد السند

صفات قتيبة بن مسلم

تمتَّع قتيبة بن مسلم بالعديد من الصفات العظيمة والتي أهَّلته ليكون قائدًا عظيمًا، ولعلَّ أبرز هذه الصفات:[3]

  • تمتَّع قتيبة بن مسلم بالأخلاق الإسلامية الفاضلة والعظيمة.
  • كان شجاعًا مقدامًا لا يخاف في مواجهة الأعداء شيئًا.
  • كان ذو وقار وهيبة فكان يُلقي الرعب والذعر في قلوب الأعداء.
  • كان شديد الخبرة بمعادن الرجال وأصنافهم فكان قائدًا مُلمًّا بكل صفات جنوده وصفاتهم.
  • كان شديد الغيرة على الإسلام والمسلمين، كما كان شديد الحرص على دماء المُسلمين وحياتهم وأمنهم.

إنجازات قتيبة بن مسلم

كان قتيبة بن مسلم أحد القوَّاد العرب الذين أثبتوا جدارتهم وشجاعتهم وقدرتهم على تحقيق الكثير من الانتصارات، فكان له عدد من الإنجازات والفتوحات التي حققها ومنها:[4]

  • فتح مدينة خوارزم.
  • فتح مدينة سجستان.
  • فتح شومان.
  • فتح بخارى.
  • فتح بلاد ما وراء النهر وسمرقند.
  • غزا أطراف الصين وفتحها.
  • جعل مدينة كاشغر في الصين قاعدة إسلامية.

وفاة قتيبة بن مسلم

توفي قتيبة بن مسلم عن عمر يُناهز الثمان وأربعين سنَّة، حيث قُتل في عام 96 للهجرة بعد أن عزم قتيبة للخروج على سلمان الذي كان من أشد الكارهين للحجاج، فقد خشي من انتقامه، وحشد لذلك عدًا من رجاله وآل بيته، وخرج لعزله، ولكنَّ هذه الحملة فشلت وانتهت بمقتل قتيبة بن مسلم في منطقة تُسمى فرغانة، وقد قيل أنَّ مقتله كان نتيجة لتآمر بعض الطامعين في الولاية.

شاهد أيضًا: من هو القائد المسلم الذي تصدى للمغول والتتار واستطاع هزيمتهم؟

وبهذا نكون قد وصلنا إلى نهاية المقال الذي ذكر من هو القائد العربي الذي فتح الصين، وهو قتيبة بن مسلم، كما عرَّف به وبنشأته وصفاته وأهم انجازاته وفتوحاته، بالإضافة لذكر قصة وفاته.

. من هو القائد العربي الذي فتح الصين . AOT.

Comments are closed.